التأثير الايجابي لتعلم لغات جديدة في تغيير حياتك.

التأثير الايجابي  لتعلم لغات جديدة في تغيير حياتك.

الملكة:

أصبح تعلم لغة وتطوير الذات إلى جانب اللغة الأولى الأم ضرورة من ضرورات هذا العصر لهذا اتجهت أنظار التربويين و الإداريين و السياسيين، بالإضافة إلى أولياء الأمور إلى التأكيد بل و التشديد على ضرورة و أهمية تعلم اللغات.

و بإلقاء نظرة فاحصة على السياسات التربوية في بلدان مختلفة حول العالم، نجد اهتماما متزايدا بتعليم اللغات وتطوير الذات في مراحل عمرية مختلفة. فمثلا اتجه الاتحاد الأوروبي إلى تدريس لغتين أجنبيتين إلى جانب اللغة الأولى/الأم منذ مراحل عمرية مبكرة.

لا تنحصر فوائد تعلم لغة جديدة على توسيع آفاقك اللغوية وتطوير الذات، وتتجاوز الإثارة والمكافآت المعرفية مدى الحياة. وبالنسبة للصغار خصوصاً، فإن المهارات التي يحصلون عليها طوال فترة تعلم اللغة قد تحضّرهم ليصبحوا مواطنين عالميين وتزيد من فرصهم للحصول على مستقبل دولي ناجح عن طريق تسليحهم بمهارات كالتعاطف والمرونة والذكاء الثقافي.

أهم الأسباب التي يمكن أن تشجعك على تعلم لغة أجنبية جديدة بل لغات اجنبية متعددة:

المهارات التحليلية لديك تتحسن بشكل كبير عندما تتعلمين لغة أجنبية جديدة.

 

عندما تضاف مهارات التعامل مع الأعمال إلى مجموعة من اللغات الأجنبية المتتعددة تصنع منك كنزًا لأي شركة.

 

تعلم لغة أجنبية جديدة تساعدك على الإختلاط بالثقافات الأخرى التي قد تفتح لك الآفاق لمعرفة أكبر لثقافتك وتطوير الذات.

 

تزداد قدرتك الإبداعية عندما تتعلمين لغة أجنبية جديدة.

 

عند التعامل مع أشخاص جدد أثناء تعلمك للغة أجنبية جديدة قد تفاجئين بحصولك على فرصة جديدة لفتح سوق جديدة داخل بلدك.

 

تعلم لغة أخرى يؤدي إلى اتساع آراء المرء عن العالم لتضم فهم أعمق لكيفية تفكير الآخرين.

 

استغلال ايجابيات العولمة لنسج علاقات بين مجتمعات مختلفة و التواصل مع أشخاص من عرقيات و حضارات بعيدة .

تعلم لغة البلد المقصود أثناء رحلة سياحية يتيح لنا التغلب على بعض الصعوبات التواصلية في المطار أو في محل تجاري أو عند البحث عن مكان معين.

 

تنمي داخلك قوة الإحساس بالتاريخ والقدرة على تقدير الثقافات الأخرى

 

تزيد من ثقافتك ووقارك أمام الناس وأمام نفسك بالطبع.

 

توسع اللغات الأجنبية من قدرتك على مراقبة العالم واستعاب خبرات الآخرين.

 

الدراسات العلمية أكدت على أن تعلُم لغة أجنبية في أي مرحلة عمرية يحسِّن من صحة عقلك ويجعلك أكثر قدرة على الانتباه والتركيز ويحسِّن من جودة الذاكرة لديك.

 

بمجرد إتقانك للّغة الجديدة، التي كنتي تواظبين على تعلمها، ستصبحين أكثر ثقة في نفسك وإيمانًا بقدراتك للوصول إلى ما تريدين من أهداف.

 

يعتبر تعلم لغة ممتع جدًا ومفيد في كثير من النواحي الأساسية لتطور الأطفال ولتحقيق النجاح في المستقبل للشباب، فهو ينقل إليهم المزايا المعرفية، فضلًا عن تعزيز المهارات الأساسية للحياة وتطوير الذات مثل التعاطف والقدرة على التكيف والمرونة.

تكون هذه المهارات جذابة لأي شخص، وستكون ذات أهمية خاصة في المستقبل، وبالنسبة لأولئك الذين يحلمون بالعمل أو السفر إلى الخارج.